قصة أمنية رجل ميت – الجزء 3 –

قصة أمنية رجل ميت – الجزء 3 –

قصة أمنية رجل ميت

الفصل 6 من قصة أمنية رجل ميت

ايوا من بعد اخر مرة بدينا كانهضرو كل مرة .. انا وخطيبي طبعا أو خطيبي المستقبلي حيت مزال ماجاوش يتقدمو ليا رسميا واخا أنا قبلت ^^ صراحة بدا كايعجبني حيت مختلف واخا هاد الاختلاف خلاني نشك واحد شوية ولكن نعلت شيطان ,, حيت جاني ماشي بحال كاع رجال او نقدرو نقولو هو لي راجل زعمة خخخخ كنحشم .. حيت بصراحة ماعمرو قاليا صيفطي ليا تصويرتك ؟ ولا نديرو أبيل فيديو ؟ ولا شنو لابسة؟ ولا شنو نسميوا ولادنا ؟ولا نتلاقاو بتخبية على داركم ؟

ولا حتى عمرو قاليا زين لفنون عمري حبي مهم راكم عارفين .. وليت كانقول غير ياربي مايقولش ليا ختي هه … غالبا مكانهضرو غير فمواضيع عامة بحال الأصدقاء وصاف .. نقدرو نقولو نسيت داك نهار المعلوم وعتابرتو كحلم فقط .. والفيقة ضرباتني من نهار قالت ليا ماما بلي داك الناس لي كانو غايخطبوني مابقاوش باغيني – اويلي أماما انا كانهضر مع ولدهم كل ليلة .. كن بصح ماعجبتوش كن قالها ليا ولا عمرو يهضر معايا – منين غايهضر معاك وهو كاع ماعندو نمرتك

– يكونو عطاوها ليه .. تكوني .. انت عطيتيها ونسيتي – انا ماعطيت لتاحد نمرتك – مالنا على القرع نمشطولو راسو .. انا نعيط ليه دابا ونسولو .. تسناي هزيت تيليفون وانا كنترعد .. كانقول ياربي غير يكون هو ويكون بصح ماعجبتوش ولا يكون داكشي لي مابغيتش نفكر فيه .. هزيت تيليفون بديت كنقلب على سميتو فلكوناكط مالقيتهاش دزت ليزابيل مالقيت حتى شي ابيل بسميتو ولا شي حاجة كادل على انني فايت هضرت معاه ..

لوني تخطف ريقي نشف ماحسيت براسي حتى لقيت البصلة على نيفي وماما كاتحركني – ماما : الله ياربي الله قالوها ليا وقلت غير عديان باغين يوقفو لبنتي فالسعد .. حمقو عروستهم لولى وباغين يحمقو ليا حتى بنتي .. طاسيلت السحارة الله يعطيهم العداب هنا ولهيه ياربي – أنا : فيا .. العـ طـ ش – العطش فيهم وجوع فيهم وجمع ياربي المصايب ديال عاد وتمود وعطيهم .. هانا نمشي نجيب لبنتي تشرب ناضت للكوزينة وانا نضت للباب الى زدت دقيقة وحدة فالدار غانتخنق .. بقيت غادة بحال المسحورة حتى وصلت لباب داك ناس دقيت خرجات عندي امهم .. ماقالت ليا لا سلام لا زيدي مرحبا ..

نيشان فالباب شنو بغيتي ؟ .. مالقيت مانقول قلت ليها بغيت غير سبرديلتي .. حيت بانت ليا فداك لحظة سبرديلتي غاليه عليهم .. نكراتني نكير جمل لحدبتو .. وهي مزال كاتنكر طلعات بنتها من دروج لابساها .. بديت كانشوف فبنتها .. وهي تنقز قالت ليا عنداك يسحابك سربديلتك هادي راها سبرديلتي .. فرشات راسها براسها .. قلت ليها عارفة سبيرديلتي بعدا وعارفاها كاتشبه لسبرديتك .. قيستيها ؟ جات قدك ؟

ايوا بالصحة تلبسيها فلخلا وجلا .. وخليتهم وهبطت بحالي فدروج يخخخ على عائلة حمد لله لي ربي فكني منهم .. وانا باقة هابطة فدروج وصلت حدا الباب ديال الدار المسكونة بسم الله الرحمان الرحيم .. دزت من حداها بزربة ومع درجة لولة من داك طاج سمعت شي حد كايعيط ليا بسميتي جاتني القشعريرة – أمنية.. حشومة دوزي من حدا الدار بحال الغريبة – أنا : (ضرت لقيت داكشي لي كنت خايفة منو هو بشحمو ولحمو) شـ نـو بـ غـ يـ تي مني

– بغيت نقدك وتنقديني – تنقدني بنت ليك غارقة فالمحيط الهندي .. و أش غانقد فواحد ميت ياكما جاك انجراف التربة ولا غطستي فالمياه الجوفية متلا .. واش حماقيتي ؟؟ لا أنا صراحة لي حماقيت شوية نبدا نلوح فحوايجي ياربي – ها انت براسك قلتيها غاتبداي تلوحي فحوايجك الى ماشي دابا فاكانأكد ليك أنه قريب – وشنو المطلوب مني .. فروج كحل ؟ زغب الفار ؟ – لا – أنا ماعرفتش شنو هادشي لي كايطرا ولا شكون انت ولا شنو باغي مني .. ولكن مستحيل نزيد نتورط واخا نعرف نحماق هبطت مع دروج ومشيت لدارنا

إقرأ أيضا : جميع أجزاء قصة الخطأ

الفصل 7 من قصة أمنية رجل ميت

من مورها دازو عليا أيام كحلة أستغفر الله على هاد الكلمة ولكن راه بصح دازت عليا .. وليت مكانحملش الدار والى خرجت مكانحملش الزنقة.. وليت دايرة كيف الحمقة .. بليل كايجيوني أحلام خايبة ديما فايقة فنص ليل كانغوت .. ضعافيت وولا تحت عيني كحل بحال دب الباندا .. مهم ولات حالتي حالة لدرجة انني وليت مكانحملش راسي بحالا أنا هي عدوتي .. بعد المرات أو أغلب المرات كنتمنى ماتغربش عليا الشمس والى غربات ماتشرقت ..

ديما مع 9 ديال ليل كايصوني عليا تيلفون بنفس النمرة هو مكايصونيش ولكن انا كانشوفو كايصوني … اصعب حاجة هي تولي ماتيقش فراسك وتولي ديما شاك .. شاك فناس لي حداك ..وحتى فالحيط لي موراك .. واحد نهار قررت نوضع حد لهاد الحالة لي أنا فيها .. بما أن الإنتحار حرام … فقررت أنني نعيش وماكايهمنيش نكون حمقة ولا بعقلي مدام أن الحماق كايعيشو مامسوقين لتاحد .. فمانخسرش ليهم السمعة ..

و ماغانبقاش نقاوم نطلقها تسرح .. مهم دازو يام مابقيتش كانحسب ، حتى لقيتهم جاريني لواحد المصحة ديال الحماق حيت بصح والديا عياو معايا .. مالقاو ليا تاحل .. دوزت شي أيام زوينين فالمصحة ولاو كايسميوا عليا زملائي تما « شيخة لوپيز» مع عزيز عليا شطيح لدرجة ولا كلشي كايعلق ليا الكواغط .. الله يمسخهم راني حمقة ولكن مزال نفرق بين القرفيات والقوقيات وحتى الزرقات .. واحد النهار جالسة كاتمشط ليا الحاجة شعري (مقطعة تاهي الوراق بحالي) ..

وهو يجي عندي هداك لي على بالي وبالكم سبابي فعدابي … – هو : شفتك عاجبك الحال ؟ – أنا : من الحامدين الشاكرين مابقيت نهز لهم لا لزواج ولا لولاد .. لا لخدمة ولا حتى حد … هازة لهم غير لسهرة ديال غدا .. أش بان ليكم ألحاجة نوع ليكم غدا ونشطح ليكم حتى شرقي .. ولايني الى تعطيوني الغرامة بزاف – هو : دابا شنو ؟ غاتبقاي على هاد الحال ؟ – ههه اه حتى نلحقك الى كتاب

– مزيان انت هنا كاضحكي وماماك مانشفوش عينيها من دموع عليك خسارة وكاع لحمل والوجع والعداب عليك خسارة وحياتك لي داز منها وحتى لي جاي خسارة – شنو بغيتي مني ؟ – تعاونيني – نعاونك ؟ هدا راه الحماق براسو – على الاقل حسن من هاد الحماق لي ماغايدي بيك فين .. على الأقل حاولي – واخا ولكن بشرط مايكونش فيه شرك ولا شي حاجة ضر بشي حد .. ومايكونش منافي للنظام العام والأخلاق الحميدة .. وحتى دوز سهرة ديال غدا حيت مهمة فمشواري الفني

ترقبو دائما جديد القصص بالدارجة المغربية , مع موقع قصة

جميع أجزاء قصة رجل ميت
الجزء الأول
الجزء الثاني من القصة

قصص لها علاقة بالقصة
قصة – كيفاش وليت ليزبيانة

قصة أمنية رجل ميت – 9issa.com

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *