قصة اليتيمة – الجزء 1 –

قصة اليتيمة – الجزء 1 –

قصة اليتيمة

الفصل الأول من قصة اليتيمة

أنا من نهار حليت عيني أو أنا يتيمة الأم و الأب عايش غير معاواحد لمرا لكبيرة فسن لي كنقولها جدتي مسكينة بقات شحال أو هي كتقاتل معايا غير باش تكبرني و تقرني واخل ندير لدرت عمرني نرجع ليها لخير لدارت معايا. أنا ديرها بحال صحبتي كنعودلها أي حاجة كتوقع ليا حتا فاش كنفكر أو أش درني أو حتا هي نفس لحاجة ولكن منين كنسولها على والديا فين هما علاش مكيعيطوش علاش خلوني أو مشاو واش غاذي إرجعو شي نهار كتبقا تفتف عليا

أو كتقولي أكيد غاذي يرجعو واخد نهار أو نتي سولهم كاع هاذ لأسئلة أو هما إيجوبك حسن مني. صراحة شحال من ليلة كنبقا نسول راسي نفس أسئلة فين هما دابا أش كديرو واش توحشني أو لا أصلان محملنيش أو داكشي علاش تهناو مني منين كنوصل لهاذ نقطة بضبظ كنكرهم أو كنقول هما داكشي علاش سمحو فيا مكبغيونيش أصلان كون كانو كبغيوني كاع ميسمحو فيا هكا. دازت ليام أو كل نهار كنقول هاهما غاذي يجيو ولكن والو لدراجة فقدت لأمل أو قولت بلي جداتي كتعطني لأمل على والو أو هما عمرهم مغادي يجيو لقصة ديالي أتبدا منين غاذي نوصل السنة الثالثة الإعدادي هاذ السنة مغاديش تكون بحال كاع سنوات لفاتو حيث فيها بزاف ديال لمفجائات بالنسبة ليا ..

الفصل 2 من قصة اليتيمة

الجزء 2(اليتيمة)بعد ما سلات العطلة الصيفية بدا الموسم الدراسي خاصني لكتوبا أو شكارة أو زيد أو زيد هادشي خاصو بزاف ديال أو لمصاريف أو حنا غير على قد لحال أو عاد جداتي مرا كبيرة فسن يعني واخا تبغي تخدم مغاديش تقد حنا عيشين غير بشي فلوس كانت جداتي مخبياهم أو عاد جيرنا الله يعمرها دار ديما معونينا بدا لعام أو خاصني نمشي نتسجل بعدما جيران لي تفارضو أو جمعولي لفلوس تقياد مشيت تقيدت ولكن قلبي كضرني بزاف منين كنشوف أمهات أو أباء مع ولدهم

فداك نهار ولكن أنا معنديش لجي معايا أنا معنديش والديا أو معنديش صحابات حيث مكنعرفش نديرهم أنا تولدت بوحدي أو عايشا بوحدي كنفضل نبقا هكا لدراجة تولفت على هاذ لوحدة لي فيها أنا بدا لعام بدات لقريا كولشي كيف ديما أنا دراسة هي لبلاصة لوحيدة لكتخليني نسا لواقع ديالي هادشي لخلاني أني ديما كنجي من لولة ديال القسم منين بدا لعام أستاذة ديال التربية الإسلامية مكتجيش أو سبب كانت مريضة مرض خايب.

إقرأ أيضا : قصة العميق – الجزء 1 –

بقنا شهر لول كامل مقريناش فيه تربية الإسلامية حتا نهار لي علمونا أنهم جابو الأستاذ جا نهار دخلنا فيه عند لأستاذ كيف لعادة مشيت كلست لور حيث كعجبني نكلس لور واخا أنا كنقرا على راسي ولكن كنلقا راحتي لور على لقدام. مهم ذخلنا تعرفنا على الأستاذ أو هو كذلك تعرف علينا باين ضريف أو كانت هاديك أخير حصة عندي فداك نهار من بعد مسلات مشيت لدار كيف لعادة مع دخلة لقيت جدة كانت كادوي فطيليفون غير شافتي قطعت معرفتش معامن كانت كدوي فاش سولتها قاتلي غير مع ختها ولكن هي منين كتهدر غير معا ختها علاش فاش شافتني قطعات شكيت يكما كانت كدوي معا والديا معرفتش

ماشي أول مرة كديرها بزاف أو شحال من مرة غير كتشوفني كتقطع طيلي أو كتقولي غير مع ختها دازت ليام أو جدة مرضات مرضة خايبة هاذ لمرة شدات لفراش مبقاتش كتقذ تنوض معرفت أش ندير ليها أو لا واش صافي منبقاش نمشي لقرية أو تقبلها ولكن هي رفضات أو قاتلي قريتك هي لولة أو بلي فاش منكونش تجي جارتنا سميرة هي لي تقبلها أو حتا سميرة مكانش عندها مشكيل حيث عزيزة عليها جدةنهار على نهار جدة حالتها غادة أو كترجع لور بالي مشغول معاها أو حالتها مكتبشرش بالخير

حتا لنهار الجمعة لفقت فيه على صوت لبكا أو الألم ديال جدة نضت دغيا أو مشيت شفت مالها أو تماك فين بدات كتوادع معايا أو قاتلي تهلي فراسك أنا راه هادي هيا ساعتي لخرا فهاذ دنيا معرفت مندير جدة هي لوحيدة لي فهاذ دنيا لي معمرة لي حياتي كيفاش غاذي نعيش إلا مشات أو خلاتني. بقات كتألم أو أنا مقدرة ندير والو قولتها أنا غاذي نمشي نعيط لسميرة باش تجي أو نديوك لطبيب ولكن شداتني من يدي أو حطاتلي فيدي واحد ساروت قاتلي فبلاكار غاذي تلقي واحد صندوق صغير حليه غادي تلقي فيه شي حوايج كهموك

خديت ساروت درتو فجيبي أو مشيت عند سميرة دقيت عليها بجهد أو خرجات مخلوعة
سميرة:أش واقع ياك لباس
أنا: جدة تزاد عليها لحال هاذ نهار خاصنا نديوها لطبيب ضروري
سميرة: واخا أنا نمشي نعيط لراجلي يوجد طنوبيل أو نهزوها
أنا: واخا ها أنا كنتسناك بقيت كنتسناها حتا خرجات أو طلعنا عند جدة لقيتها مغمدة عينيها قولت غير نعسات مابغيتش نفكر سلبي مشيت بغيت نفيقها ولكن مناضتش بقيت كنغوت أو جاتني واحد لحالة هستيرية سميرة شداتني أو كاع جيران سمعو لغوات كولشي طلع أو عرفو أن جدة مسكينة ماتت.


ترقبو دائما جديد القصص بالدارجة المغربية , مع موقع قصة

جميع أجزاء قصة اليتيمة

قصص لها علاقة بالقصة :
جميع أجزاء قصة الخطأ
قصة اليتيمه والشرطي – الجزء 1 –

قصة اليتيمة – 9issa.com

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *