قصة اليتيمة – الجزء 6 –

قصة اليتيمة – الجزء 6 –

قصة اليتيمة

السلام عليكم اليوم الجزء 6 من قصة اليتيمة ياك باقي عاقلين فين خلينا القصة ديالنا

الفصل 11 من قصة اليتيمة

دخلت لدار أو تصدمت من بعد ما شفت بنت سميرة كالسة أو هازة ولدها فيديها. (سميرة عندها بنت سميتها أسماء كانت مصاحبة معا واحد دري لضحك عليها أو حملات منو أو سميرة باش تبعد من لفضيحة سفطات بنتها لبلاصة بعيدة ولكن علاش جات دابا أو فهاد لوقيتة لي مكيناش فيه مها)ذخلت عندها أو كانت كتبكي معرفتش مالها هزات راسها أو شافت فيها بواحد نظرة حزن حطات ولدها أو جات عنقاتني بجهد. سولتها مالك أش واقع ولكن بقات غير كتبكي أو معنقاني

أسماء: (كتبكي) دابا أنا أو وياك ولينا بحال بحال
أنا: كيفاش مفهمتكش
أسماء: ماما أو بابا
أنا: مالهم
أسماء: ماتو
أنا: كيفاش. بينا غير كضحكي ياك
أسماء: واش هادي حالة ديال شي واحدة كضحك بابا أو ماما ماتو بكسيدة دخل فيهم رموك أكبر صدمة تعرضت ليها فحياتي أو متوقعتهاش دنيا ضارت بيا أو مابقيت عارفة والو ناس لعزاز عليا كولهم مشاو أو خلوني بوحدي معامن غادي نبقا دابا شكون غادي يحن عليا واش هادا حلم أو لا بصح هذا لواقع ديالي.

سميرة كانت أطيب ناس عرفت علاش إوقع ليها هكا.
أسماء: بينا نتي كنتي غادا لمدرسة سيري قراي على راسك مضيعيش هاد لفرصة باش تنقدي بيها حياتك
أنا: (فحالة صدمة) لا مابقا فيا لي مشي لشي مدرسة
أسماء: لا سيري دابا مابقا عدنا منديرو لي وقع وقع أو منقدروش نرجعو ماما أو بابا من أفضل سيري. عفاك هزيت شكارتي أوومشيت غادة أو أنا مصدومة أو كنسول راسي واش بصح هادشي حقيقة أو لا غير كذوب.

كنطلب من الله يكون هادشي كذوب أو نرجع لدار أو نلقا سميرة أو اسماعيل باقين عايشن. وصلت لمدرسة إو فدخلة كتعرضلي آية وقفتلي فطريقي دفعتها أو زدت حيث معنديش لخاطر شدتني أو قاتلي حتا نخرجو أو نوريك كيفاش دفعي سيادك. مديتهاش فكلامها أنا ربي بوحدو لي عالم بيا مابقاتش عندي رغبة فين نزيد نعيش بغيت لمرة جايا أنا لنموت أصلان مابقا عندي حتا حد لي نخسر صافي عيت بزااف وصلات بيا لعظم.

دخلت دازت لحصة لولة و معا 9 جاو عيطو لينا باش نمشيو لديك ندوة ندوة لعيطو فيها فكول قسم ل15تلميذ أو كانو حاضرين معانا حتا الأساتيد أو ذوك لمعيطوش ليهم مشاو بحالهم مكرهتش كون حتا أنا معيطوليش. مشينا لقاعة ديال الأساسيد حيث تماك فين كانو دايرين هادشي بقاو كيعيطو لينا واحد بل لواحد أو كل واحد عندو بلاصتو فين يمشي يكلس. من بعد ما دخلنا أو بقينا كالسين كنتسناو.حتا دخلات واحد سيدة ديك سيدة هي لغادي تحاور معانا سميتها رشيدة دخلات قدات داكشي ديالها أو بدات كدوي معانا ولكن أنا كنت الجسد حاضر و العقل غائب يعني مكنتش كنسمع لهدرتها و لا أش كتقول. حتا لواحد لحظة وقفات عليا هزيت راسي.

اقرأ أيضا : قصة أمنية رجل ميت – الجزء 1 –

الفصل 12 من قصة اليتيمة

أو قالت ليهم على سبيل مثال هاد لفتاة هاذي لواضح أنها عندها شي مشكيل لخلاها من لول متركزش معانا أو هي تشد واحد لكرسي أو حطاتو فالوسط قاتلي واش ممكن تفضلي تكلسي. نضت أو كلسة قدام كولشي الأساسيد المدير الحراس العامون أو التلاميذ شفت كولشي كيشوف فيا رتبكت أو أنا نهبط راسي أو هي تهزلي راسي قالتي أول قاعدة خاصكم تعلموها هي عمركم متحشمو أو لا تخلعو محذكم مكديروش شي حاجة لخايبة أو لا حرام.


أ.رشيدة: إذن أ آنسة واش تقدري تقولي لينا أشنو لشاطنك من صباح
أنا:حتا حاجةأ.
رشيدة:شوفي فيا
أنا:(هزيت راسي أو شفت فيها.)
أ.رشيدة: لا عينيك كيقولو بلي نتي مخبية فقلبك شي حاجة مابغتيش تعوديها
أنا: (أول مرة شي حد إقدر إفهمني بلما ندوي) لا ممخبية والو أنا ديما هكا.
أ.رشيدة : أنا عذراك حيث صعيب أنكي تيقي فكاع هاد ناس لكاينين هنا أو تعودي كاع لي فقلبك (حطات صبعها على قلبي). ولكن لي خاصكي تعرفي بلي واخا يوقع لي وقع راه لحياة مغاديش توقف

أنا: بالنسبة ليا توقف أو لا تستمر أنا مكهمنيش والو مكرهتش نموت باش نرتاح فمرة حيث مابقيتش قادرة نتحمل كثر من هكا
أ.رشيدة: (شافت فيا بدهشة) واش لهاد درجة
أنا: أنا حياتي كرهتها بزااف من نهار حليت عيني لقيت راسي فواحد لمتاهة معرفت إمتا غادي نخرج منها
أ.رشيدة: (جات موريا أو درت يدها فوق كتافي) هذا هو لمكتاب مايقدر حتا حد يهرب منو واخا يمشي لخر ديال دنيا. حنا لي علينا مخصناش نقنطو من داكشي لمكتب الله علينا. كلنا عندنا مشاكيل ولكن مختلفين كاين لصابر أو كاين لي لا. ولكن أنا بغيتك تكوني من دوك صبارين
أنا: ولكن حتا لين غادي نبقا نصبر

أ. رشيدة: حتا نهار لغادي يكتب ليك الله ترجع للإبتسامة لهاد لوجه زوينأنا: (نضت أو تقابلت معاها) أنا حاجة لوحيدة لي بغيت من هاد دنيا هي شي واحد لي يجوبني على سؤال واحد من ذوك الأسئلة لعندي فراسي. معرفتش كيفاش حتا نزلات دمع من عيني مكنحملش نبكي حدا شي حد ولكن مقديتش نتحكم فراسيأنا: واش نقدر نرجع بلاصتيأ. رشيدة: آه تقدريرجعت لبلاصتي أو كملات هدرتها. ما سلينا حتا 12.

سالينا أو انا خرجة من باب هي تعرضلي آية أو هاد لمرة بزاف ديال صحاباتها دفعاتني حتا لصقت مع لحيط شدوني صحاباتها من يديآية : ياك شحال من مرة كنقوليك منين تشوفيني حني راس أو لقولتها قوليلي عليها واخاضربتها برجلي أو حولت نفك يد واحدة أو ضربت لخرا لوجه أو حاولت نهرب ولكن شدوني أو هاد لمرة ضربوني ضرب لقاصح لدرجة بزز باش قدرت نوض من بلاصتي.

خديت طاكسي أو مشيت لواحد لبلاصة حدا لبحر هادئة بزاف أو تماك فين كنرتاح شحال هادي كانت كتديني ليها جدة.وصلت لديك لبلاصة كنت غير أنا أو لبحر لبلاصة لي كنرتاح فيها أو نقدر نشكي همي تما لحت شكارة أو كلست على لحافة غمضت عيني أو بديت كنسمع صوت لمواج هاذ صوت كعجبني بزاف كخليني نسا كولشي. حتا حسيت بشي يد تحطات على كتافي درت أو لقيت…

ترقبو دائما جديد القصص بالدارجة المغربية , مع موقع قصة

جميع أجزاء قصة اليتيمة


قصص لها علاقة بالقصة :
جميع أجزاء قصة الخطأ
قصة اليتيمه والشرطي – الجزء 1 –

قصة اليتيمة – 9issa.com

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *