قصة جاب عليا الضرة – قصة حقيقية –

قصة جاب عليا الضرة – قصة حقيقية –

قصة جاب عليا الضرة – قصة حقيقية –

الفصل الثاني من القصة

قصة جاب عليا الضرة

لبنات قراو هد القصة أيضركم خاطركم بزاف
جاب عليا الضرة…حيت كنت كنطيب وتفركعات عليا الكوكوط وتحرق ليا صدري وكرشي ودراعي…
قاليا مابقيتش قادر نقيس فيك لحمك خسر…
نتي مراتي وأم ولادي وعزيزة عندي وعند الواليدة ولكن ابنت الناس الشرع حلل ربعة انا باغي نتزوج ونتي بلاصتك تبقى ديالك وعزيزة ونعدل بيناتكم…


بكيت نتفت راسي تصدمت غوت..
كنت كنطيب ليه الحريرة تشهاها وبسبابو تحرقت…مو قالت ليه ها السخط ها الرضا مراتك يتيمة متديش ذنوبها وذنوب ولادك صغار…
متسوقش…كان اصلا مختارها تقول كان كيتسناني نتحرق باش يديها…
تزوجو…كانت عزبة وصغر مني وزوينة عليا…شفتها نهار جابها عروسة حيت عيا يرغبني نمشي نحضر للعراضة باش الناس ميدويوش…كنت كنشوف الناس كتغامز عليا ونظرات الشفقة ومسكينااا…كنسمع التوشويش والهدرة وماقادرة نقول والو…حطيت حجرة على قلبي وصبرت وسكت بحالا حاضرة فجنازة…


جات سلمات عليا وكدير فيا شوفات ديال الانتصار زعما را ربحتك وديتو ليك…
سكنها بوحدها وخلاني مع مو معاوناني على الدراري بجوج والبنت كانت باقا تريبية وانا لحمي باقي كيضرني….
ولا كيجي عندنا مرة كل سيمانة كيحط لينا التقدية ويسلم على الدراري بحال البراني ويبوس ليا راسي انا ومو…. هاجرني فالفراش واللبس وكلشي…

ولدات جوج بنات توام…

الفصل الثاني من القصة


تحول لخدمة فمدينة خرا وداها معاه وولا كيسيفط لمو الفلوس فوافاكاش باش تصرف…
مكنشوفوه لا فاعياد لا والو…ولادي ولاو يتامى…
كيجي مرة كل 3 شهور يطل ويمشي ومي مسكينة على قدها ومهمومة عليا وبا الله يرحمو كون را كيتحرق على بنتو…
مو كتقوليا ولدي مشا وعمرو يرجع…كتعنق ولادي وتشم فيهم ريحة باهم…


فاش دخلو بناتو للمدرسة دخلهم للخاص وانا كان كيقوليا الخاص غا فشوش خلي الولاد يتحكو فالعمومي…
دخلهم للخاص ونقص لينا من المصروف…قالينا ماقادش على جوج عائلات….مو كانو ولادها يدورو معاها وكارية السفلي وهازانا مسكينة وتكسيني وتسبطني…


نهار مرضات كتبات ليا الطبقة اللولة والكاراج قالت ليا ماعرفنا شكون السابق وانا نموت وينوضو ولادي يجريو عليك ومتلقاي فين تخبي ولاد ولدي…ماقلناها لحد…
قابلتها وتهليت فيها تا دا مول الامانة امانتو…
بقيت فالدار تا دارو الربعينية وتجمعو…حقا غانقسمو الورث…راجلي قاليا اللي جاني فحقي بقاي ساكنة فيه…
قلت ليه لا صافي ماشي مشكل را غانجلس فداري…تصدمو…جبدت ليهم الوراق خواتاتو بغاو ينتفوني ومراتو الثانية قالت ليا بقيتي تا كليتي ليها دماغها وكتبات ليك…قلت ليهم اعلى ما فخيلكم ركبوه…


دارو الطعن فالوثائق ولكن كلشي عندي مسجل ومحفظ فسميتي وهي كتبات ليا بيع وشرا…
بقيت جالسة مع ولادي فداري…هو مراتو حرشاتو قطع المصروف فخطرة…
كريت الگاراج لواحد الخياطة تاهي ارملة وعشت بفلوس الكرا…

الفصل الثاني من القصة


هادي عاماين دار كسيدة وتشلل…كانت دارت بيه وجمعات حصيصة تحتها حيت كان كيتخلص فوق مزيان وكيبريكولي بزاف وفاش عرفاتني خديت الدار دمو قالت ليه كتب ليا هاد الدار را نهار تموت تجي باغا تورث وهي عندها الولاد تاخذ ليا كلشي وكتب ليها…فاش تشلل ماعقلاتش عليه…

دارت طلاق الخلع وقالت ليهم ماعندي صحة نقابلو…وساستو…عيط ليا كيبكي…جي ديني…رغبت الخياطة عندها الطموبيل وسافرنا جبناه…كيخسر تحتو…كياكل وتسيح ليه الماكلة من الجناب…جبتو ريحتو خااانزة ولحمو مربي القشرة بكثرة الوسخ…ولادو كيقولو ليا لاش جبتيه فين كان شحال هادي فاش كان عايش الرومنسية…فين خلانا ومشا…

هازاه على ود مو اللي دارتني بنتها…كيبات ويظل يبكي ويطلب السماحة…تلات بيه ليام وكان مولف بناتو… كيعيط ليها يدوي معاهم كتقطع عليه…شي مرات كنقول نخليه هاكا تايموت وشي مرات كنقول مو مسكينة غاتعذب فقبرها اذا عرفات ولدها تلات بيه اليام هاكا…
كنبقى جالسة حداه وحاضياااه…كنت كنبغيه…حليت عليه عيني وفعمري 17 عام…كنشوف راسي قدام المراية ذبلت وشرفت وكبرت…هجرني من حقي الشرعي ومن نفقة ومن كلشي…هجر ولادو…
شي مرات كنقول نحطو فشي دار العجزة ونتهنا…اللي بقا فصحتي غايطيح معاه…كنظل نقلب فيه باش ميطيبش…كيوسخ ليا الفراش…كنتعذب باش نعومو…

انا عيت وباغا نخرج ونسافر ونتبرع مع ولادي ونعيش مابقا ليا ماشي تدفنت بالحياة ونبقى مدفونة تانموت…هو مارحمنيش…مابغيتش نرحمو…ولكن خير مو بين عينيا…
شنو ندير…

هاد القصة خودو منها العبرة وديرو علاش ترجعو

قصص ذات صلة بالقصة
قصة كولشي بالمكتاب – الجزء الأول –
قصة الولد لي تيمارس الجنس مع ختو – الجزء 1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *