قصة حب في قمة الجبل – الجزء 5 –

قصة حب في قمة الجبل – الجزء 5 –

قصة حب في قمة الجبل

الفصل الرابع عشر من قصة حب في قمة الجبل 

المهم وجدت جهازي الخفيف ووجدت الوراق لي خاصني للعقد، ومشيت لمدرسة مهدي خذيتلو الانتقال ، وحسيت انني محيت الوجود ديالي من هاد المدينة لي عشت فيها حياتي كاملة ، ما سخيتش بالناظور الحبيب هو لي حظن افراحي واحزاني ، مشيت للكورنيش وبقيت كنتامل فالبحر ، عندو واحد الطاقة عظيمة على تهدءة مشاعري ، استنشقت الهواء المنعش وكانني غا نشمو لاخر مرة فحياتي ، او كانني غا نغوص فعمق شي بحيرة ، شفت العشاق يد فيد وابتسمت مكانش احلى من الحب ، الله يجمع شمل الاحبة في جميع بقاع العالم ، جمعت راسي وتميت راجعة للدار ، غدة غا تكون ليلة عرسي ، غا نربط مصيري بشخص اخر بعيد كل البعد على ثقافتي ، واخة كنهضرو الامازيغية بجوج لكن لهجاتنا مختلفة، كنفهم بضع كلمات فقط ، لاحظت هاد الشي فاش كيهضر سعد مع صحابو فالتليفون …

الفصل الخامس عشر : 


نهار العرس ، درنا حفلة صغيرة جمعنا فيها جيرانا العزاز علينا ، هما لي طيبو ووجدو الحلاوي ، تضامنو مع ماما مسكينة ، جا سعد لابس سموكينغ كحل ، ناري كيشعل كيبان بحال رجال الاعمال ، بنات الجيران تربطو فيه ، انا لبست لباس ابيض بدون حمالات شريتو مستعمل من النت ، ودرت حزام ابيض مرصع بجواهر فضية ، وفنفس لون الحزام درت اكسيسوارات خفيفة ، وهاد المرة سلمى هي لي صاوبتلي مكياج غامق ، بينت جمال عينيا ودرت روج فالاحمر ، اصريت نلبس الابيض لانه حسيت ان فعرسي الاول ما حسيت براسي عروسة ،ولكن دابا حاجة ثانية ، كنفيبري وفاقدة الذاكرة ، سلمى قاتلي ثبتي شوية الزمر ههههه محنتها مسكينة معايا ، فاش هبطت مع الدروج بالصلاة والسلام على رسول الله ، كلشي الانظار اتجهو ليا انا كان يهمني واحد ، سعد حبيبي لي حل فمو ، جاو معاه خوتو وصحابو كلشي بقاو حالين فمهم ههههه شكون شكرك العروس ؟ شكرتني ماما وخالتي ولي جالسة قبالتي ، جلست بجنبو ، العدول دار شغالو ، حتى هو ولد حومتنا ، والبنات ظارو الموسيقى وبقاو يشطحو ، مهدي اندامج شحال شطح وشحال كلا حلويات ، تقول ماشي ماماه لي كتزوج ههههه

نشطنا وشطحنا ، تصورت بزاف مع الخنفوسة ديال ولدي ، اكثر ما تصورت مع العريس ، وتسالى العرس ، خوت سعد ودعونا ومشاو حيت تابعاهم الطريق ،والجيران ودعونا وتفرقو بكاوني ، بدلت كسوتي ، لبست واحد اللباس فوق الركبة فالازرق الملكي ، وجمعت حوايجي وحوايج ولدي ودعت ماما بصعوبة مسكينة بقات فيا ، كنحس بحالي قسمت قلبي نصفين ، نصف غادي معايا ونصف خليتو فالدار ، كان صبح الحال ملي انطلقنا ، ولكن ما وصلنا لمزرعة سعد حتى طاح الظلام ، الطريق صعيبة بزاف ولولبية ، وزادت صعابت مع وجود كميات هاءلة من الثلوج ، كنحس براسي غادية لعالم اخر ، وهاد العالم غا يكون اصعب من قدراتي ، فالطريق كاملة مهدي وسعد ما سكتوش من الهضرة ، طهجوني ما خلاوني نفكر على راحتي ، مهدي شحال فيه قوة الاسءلة ههههه

الفصل السادس عشر : 


وصلنا حطينا حوايجنا ، فيلا كبيرة ، وشرفات واسعة ، لكن ما كاملاش ، سعد ملي كيلقى الوقت كيخدم فيها غي بوحدو ، دخلنا لواحد الغرفة واسعة ، هي غرفة المعيشة ، فيها فوتوي فالقنت ، وفالقنت الاخر مطبخ امريكي فطور التجهيز ، مدفاة تقليدية ديال النار وفيها فين يطيب الواحد الماكلة وفرن لتحضير الحلويات والكعك اللذيذ ، الستيل باش مبنية الفيلا وباش مجهزة ستيل اجنبي اروبي ، فاش تتسالى غا تكون تحفة ، جاب سعد جوج ديال ليبوت ديال البلاستيك حتى للركبة ومبطنين مزيان وسخونين ….
نستودعكم الى قصة جديدة ان شاء الله ننتضر ارائكم للقصة في التعليقات اتمنى ان تكونو استمتعتم معنا

اخر تحديث 2010-02-14
جميع الأجزاء :
الجزء الأول من قصة حب في قمة الجبل
الجزء الثاني
الجزء الثالث
الجزء الرابع
الجزء الأخير

قصة حب فوق الجبل – 9issa.com

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *