قصة ذئب عاشق .. 2

قصة ذئب عاشق .. 2

قصة ذئب عاشق .. 2

نبدأ الأن تتمة أحدات قصة ( ذئب عاشق ) ..

قصة ذئب عاشق الجزء 2


أنس : والله ازين ديالي ما كنت مسالي برب العالي .. غا سمح لي راني مع صحابي راك عارفة قليل فين نهز تيلي مالي نكون معاهم
تنهدات عتاب تنهيدة عميقة و مهموووووومة ديال بصح
و بقات محافظة على بتسامتها وخ قلبها ما يعلم بيه غا الله
بصوت شويا عالي و بلا خاطر كنتحسر على الصحاب لي معندهاش
قالت بصوت مكسور كتقاوم دموعها ما ينزلوش
_ سعداتك عندك صحابك .. كون غير كنت تنا ولد والله كون راني هانية مع راسي ام بنت صعيبة والله الحكام و ظلم و لحگرة ولقهرة و زيد و زيد خليني ساكتة حسن هه
انس تنهد بصوت عالي حاس بيها و حاس بقلبها الصغير
و قال
_ واش ضربك عاود! .. مفهمتش يانا كيفاش راك مزال صابرة ليهم و لظلم ديالهم فففففف
عتاب :: لا انونوس مضربنيش بغيت نقراى بغيت نخدم كرهت هد البركة فدار وهد العذاب لي راني فيه ملييييت البروك والله
قلب وجهو بزعفة كيشوف فالي بارك فجنبوو بإهتمام لا يكون كيسمع فيه و منها نيت يسولو على هد البلان لي هوما فيه!
و لقاه نيت داير يدو الضخمة على لحيتوو كيسمع معاه و يخمم و يحلل حيت لحمار كان داير سبيكر و تاهو شاف فيه عرفو ايقول شي حاجة
و فعلا دار انس ميت لابيل مابغيهاش تسمع كلامهم و قال بتساؤل
_ شبان لك فهاد لبلان! اخاي ..
سف من الگارو و بهدوء غامض بقى كيشوف فيهم
حتى قال
_ البلان بلانك .. ماليا بيه دخل .. كتاب على وذني تسمع ولكن مكتابش على لساني يتدخل فالي ماليه .. و راك عارفني مزيان
انس :: و شنو لا كانت هادي ختك ! تخليها فهاد المشكل
خنزر فيه بعيون ظلام .. و رد عليه بصوت خشن
_ ختي عندها عائلة تموووت على اصل مها و عندها خاها يقتل على جالها .. و العائلة كتبقى عائلة ولي دارتو العائلة ما هو الا مصلاحة ..
ما زاد حتى كلمة على كلامو الصارم .. فقط سكت و طمر و عينيه غا كدور مخنزر و لگارو بين صباعو يكمي و يبرد حرو فيه
كلامها داز على ودنوو قبل ما يدوز على ودن انس و كل ما كتفكرو .. كيكمش حجبانو بضيق و يقلب وجهوو يكمي …

قصة ذئب عاشق تتمة الجزء الثاني


كلامو كان محدود و موزن .. لي ليه ليه و لي ماليه علاقة عمرو يفكر يتدخل فيه وخ معرت اش يكون .. كتجنب اي حاجة ليها علاقة بصدااااع
و لي دازت على الوذن بقات فالوذن و فالعقل و ما تخرج من للسان الا لا كان الامر مهم واصل لحد الموت او الظلم غيرهم مكااااينش
بين ما انس زفر بضيق و دور وجهو من عليه و قال كيخاطب عتاب فتيلي و كيدور فعينيه على القهوة
انس :: عتاب .. صبري صبريي .. دابا ربي يدير تاويل
تنهدت عتاب و قالت :: اوووووف فوقاش يدير لي الله شي تاويل ء انس مليييييت
بسم انس شفايفو و قال بطنز كيحاول يخرجها من المود لي هي فيه
_ زعما ما يخليكش باك تجي واحد سيمانة لريف؟ زعما من كازا لناظور
عتاب :: كطنز عليا حتى نتا يااك؟ راه مكاين حتى حل ولا اي حل من غير ندير ليهم كانت هنا ( سمعت صوت باها كيعيط ليها و بدات تزرب فالهضرة ) المهم بابا كيعيط لي باااااي بااااي تال ليل ونهضرو عاود صف تشااااااو بايبي
.. لاحت تيلي وخرجت تجري من البيت على وعدها و سعدها كتخااااف منو و تموووت منو
فيها غا لسان و تخراج العنين ولعنااااااد صااافي .. و كتولي كي نملة فاش كتحضر العصا
وقفت فالكوزينة كتشوف فباها لي كيطيب ليها ما تاكل و لي حس بيها هز فيها راسو
و قال بنفس الموال لي كطلق عليها كل نهار
_ فوقااش غا تتعلمي لطياب ! واش نبقى غير انا لي نطيب ليك ولا شنو بنت 18عام و مزال باها كطيب ليها
عوجت فمها لجنب و سندت كتفها على باب الكوزينة و قالت هازة نيفها لسما
_ قالت لك دخلني لصونطر نتعلم فنداقة ما بغيتيش .. شنو المطلوب مني ندير لك مثلا؟
رد عليها بصوت عالي :: عتاااااب .. غا نهرس لجدك الفم شي نهار الا بقيتي على هد الحال الكلبة .. الويفي عندك و تيلي عندك عطى الله الفيديوات فيوتيب بشرط تقراي ليااا
عتاب :: ولكن ابابا…
قاطعها بنفس صوته العالي كيلاوح بيدو فسما
_ اش غاديري نتي بهاد القراية گاااااع اش طفرتي بيهاااا گاااااع ياك غا لباك بركتي فيه عامين و ما شدتيه غا بزز كنعرف ناس لي باغين يقراو كيقراوو ماشي كيعطيوهاا للغياب ( خبط يدو مع فخضو يحرقة ) وللعلم الله فين كنتي كتمشي نتي غا حمار اش فهمك فالقراية حتى تكوني كي لبنات بعدا
نفس الخطاب كيطلق عليها فور ما كتجبد ليه القراية .. خلاها غا طرطق و تبخ الدم و عقدة فحلها توحل .. بإكرااااه كبير خنزرت فيه
حتى رجع قال بالغوااات
_ غذااااك هاهوووو و ياااربي نحصلك خارجة رجليك نقطعهمممم لك اعتاااب رجلك نقطعهممم
بلعت الغصة و خزنتها فقلبها بحزين و هم كبيييير ..
و قالت بهدوء عكس البركان لي فقلبها
_ قول لمريم تجي لعندي .. شنو نبقى كي لقردة بوحدي فدار! كون كانت ماما حية گااااع ما يكون هاد شي كامل حرااام عليك
نظرات العتاب و لوم و الكره هوما لي كانو فعيونها و هي كتشوف فيه ..
حتى قرب لعندها و هو مخنزر بعيونو العسلية كيف عيونها مجبدين وعسلين و مرمشين
و قال…..

الجزء 1
الجزء 18

قصة ذئب عاشق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *