قصة سفالة – كسالة في حمام الرجال – الجزء 10 –

قصة سفالة – كسالة في حمام الرجال – الجزء 10 –

قصة سفالة – كسالة في حمام الرجال –

الفصل 37 من قصة كسالة في حمام الرجال 

هبط هو من السطح لقا الحاج وآية گالسين عند الطبلة كايتسناو فيهالحاج بابتسامة”گلس تاكل گلس”بادلو تاهو الإبتسامة وگلس وهو كايشوف فآية لي مهبطة راسهاحلات الطاجبن وبدات كاتقطع ليهم فالخبزسفيان غا شاف داكشي لي مطيبة شداتو الضحكةكان طاجين بقلي*وات الحولي ومطيشةآية غير شافتو فين كايشوف ويضحك وجهها ولا حمربداو كاياكلو في صمت وسفيان مزال حابس ضحكتوتا سالاو وطلع للسطح يكمل خدمتو….أما آية هزات الماعن داتهم للكوزينةوهي كاتغسل فيهم جاو فبالها لقطات قبيلة فاش طلعات عندو للسطحابتاسمات بلاما تحس والتبوريشة والسخونية طالعا معاها من صبعها الصغير….

في جهة أخرى…
وقف لوطو قدام دارها وجبد التيليفون سيفط ليها ميساج باش تهبطوماهي إلا دقائق تاكاتبان ليه جايا ركبات فلوط وبداات كاتقاد فالسمطة مابغاتش تتقاد ليهاانتابه ليها وهو يقرب باش يقادهاهي غير حسات بأنفاسو الحارة كاتضرب على وجهها ولا قلبها كايزدحقادها ليها وبعد وهو حاضي حركاتها بابتسامة جانبيةكسيرا تا تحكو الروايض مع الأرض الشي لي خلاها تقفز مخلوعة”بشويية”الطريق كاملة وهوما ساكتين تا وصلو للمطعم بلاصا لوطو وهبطودخلو جر كرسي وأشار ليها تگلسگلسات وهي مبتاسمة وكاتدور راسها على المكان تاجا عندهم السرباي

عند إبتسام وإسماعيل…
خرجو من السخون هو قدامها وهي موراها تابعاه وعينيها فالأرضإسماعيل ضار شاف فيها واقفة”كاتتسناي العراضة دوزي لبسي حوايجك نمشيو نتغداو”ابتسام حاطا يديها على الفوطة من جهة صدرها بحكم كانت ساردة وتفاصيل جسمها كاملين باينين

إقرأ أيضا : قصة سفالة – قصة حوية الزربة – الجزء 1 –

الفصل 38 من قصة كسالة في حمام الرجال 

دوزات ديك خامية وبدات تتمسح وتبدل حوايجها و ممتيقاش هدشي لي ولات كتعيشووشخص لي كان تيعجبها وطايحة فيه ولا كيجي عندها تا حمام ويعرض عليها ويكسلها من فوق…ولات تتحس بلي دنياا ولات كضحك ليهاا..بزربة لبسات وخرجات عندو..كان لبس توني سبورتيف ديالو فالاسود من نوع اديداس…طلعها و هبطها لبسة جلابة كيف ديماابتاسم…ونطق “زيدي”شافت فيه وقف و هاز صكادو ديالو…وهي تابعاه حط فلوس الحمام لبرهوش و خرج مخلي ليه صرف..تمشاا جيهت لوطو ديالو…حط صاكادو و طلع حل باب ل ابتسام لي تاهي طلعات…

وگلسات متربعة وكتشوف فيهفين غادي بيهااطلق مزيكاا ديال منال “نية”ابتسام بدات تتهز مع مزيكا و تغني…خصوصا فش تتجي ديك لقطة ديال واش سحاب ليك مزال نيةشاف فيها سماعيل و خنزر…”حتى نتي؟”ابتسام تكمشات و شداتها ضحكةة….شافت شعرها فازگ…من تحتضارت و هزات فوطة كانت ديالو تتنشف بيه شعرها…وطريق كاملة و هي تتبقشش فديك لوطوواسماعيل ممسوقش ليها مخليها تخرشش كي بغات…تا وقفات لوطو قدام واحد المحلطلعات ابتسام راسها بان ليهامحل د حوايج د عيالات…

هبطات وكطلع و تنزل فداك المحل تا سمعات من موراها صوتو…”سيري دخلي انا تابعك..”ابتسام مفهمات والو …بدات تتنواها ياكما ايدخلها و يخشي ليها شي بلان و يرد ليها صرف..عقل يدي وعقل يجيب…توكلات عالله وتمشات دخليلاه حطات رجلها و هي تسمع صوت بنت…”هيه مكتشوفيش ممنوع تسول هنا! بغيتي تسعاي سيري بلاصة خرى…”

الفصل 39 من قصة كسالة في حمام الرجال 

ابتسام خنزرات فيها يلاه بغات دوي…وهي تحس بيد فوق كتفها…البنت شافت راجل لي موراها رجعاات حمرررراااااو تكمشات…”سسسييي سممااعييللل”سماعيل هز حاجبو”بان ليا مراد عطاكم وجه بزايد…”البنت بدات تتحمار و تخضار…خصوصا هي عارفاه صاحب مراد روح بروح…سكتات و حنات راسها”سسمممح ليا اسيدي مكنتش عارفاها مععاك “اسماعيل خنزر..”طلبي منها سماحة هي “البنت بلعات ريقهاا”سسمحي ليا امدام…”ابتسام حسات براسها مهمة فهاد لحظة تكوني مع راجل كولشي كيضرب ليه الف حساب شي حاجةة فشكل…بتاسمات و هزات راسها بواخاادخل سماعيل..وگلس حطو ليه قهوتو..

اشر بصبعو لواحد مرأة كبيرة كانت واقفةةتحنات عندو دوا ليها فودنهااهزات راسها بالايمااء و على وجهها ابتساامةة خفيفةةشافت ف ابتسام ودارت لبنات حركة بش يجيبوهاابتسام لي مفهمات والو…حسات بحال شي عصابة ختاطفوهاا.دخلوها البنات و بداو خدامين كل وحدة منين تتجبدها مكياج لباس شعر…

فمكان اخر 
كان سالا خدمتو صبغ الصطح كامل…بدل حوايجو و هبط..لقاا بابات اية مكاينش…اية شافتو وهزات فلوس لي خلا ليها باباها تمدهم ليه…مبغاش يشدهمعياات معاه مبغاش ..تنهدات يلاه بغات دوي تا حسات بشفايفو فوق شفايفهاا قبلة سخوونة و داافئة و بريئةة….بعد عليها بشويةة مخليها مزال مادة ليه شفايفهاابتاسم….وقال ليها تسلم على باباها و تم هابط ….مخلي اية موراه…غارقة فحوايجهاسليبها سرد غير بوسة وشنو دارت فيها…تفكراات داك صاحبها الفاشل…شحال دوزات معاه يعيا ميبوس و يتلمس مكيحرك فيها تا ساكن…سفيان ب قبلة وحدةة خلاها حالتها حالةةة…
هانتوما على سي سفيان دااخل سخون….

إقرأ أيضا : قصة كويني ولا ندعيك – مات ليك الحوت

الفصل 40 من قصة كسالة في حمام الرجال 

سفيان خرج من دار ايةة هاز فيدو سااشيةة ديالوتفكر ديك بوسةة وبتاسم و ديك صقلة لي عطاها لبارح هد حب عندوو بادي بالعنف …بان ليه فجنب شي اعلان باغيين شي واحد فشي شركة د صباغة تمشا خدا نمرتهم و دوز ليهم ابيل لحسن حظو كانو مزال خاصهم اليد العاملة .خدا لدريس ديالهم و شد طاكسي لعندهم شركتهم جات قريبة لواحد حي معروف بالرقي و ناس د هاي هاي…

عنــــــد إبتـــسام…
لي كانت خارجة و كتمشاا بشويااا بحال شي اميرة هاربة من شي حفلة ملكيةة بان ليها تا سماعيل بدل حوايجو لابس بدلة رسميةة انيقةة فالاسود..و سماعيل لي كان غاطس راسو فواحد مجلة د الاسهم فبورصة تا كيشوف انعكاسها فالمراية شيء لي خلاه سااارح فيهاوشاارد دازو دقائق و هو سااهي فيها قلبو كيضرب بجهد..و كيحس بحالا اول مرة يشوف بنت بهاد الجمال..سموريتهاا عينيهاا الكحلين الكبار مرمشين..شفايفهاا نفسها صدرها لي كيطلع ويهبطهاا شعرها لي طايح على وجهاعنقها لي مرسووم بحال شي تحفة فنيةقلبو تهز من بلاصتو ….

حس براسو غرق و مبقااش قادر يزيد يوقف…دازو هد دقايق بحال شي اتصال بالاعين بيناتهم كولهم لاحظو شوفاتهم…ابتسام قرباات عندوو و كتمشا بشويةة.. فيدها ساشية فيها ديك جلابةة لي كانت لابسةاسماعيل و لسانو ثقيل عليه كيلفظ بالكلمة بحالا كيتشهد..”واجدة؟”ابتسام هزات راسها باه و بتاسمات…وقف و طلق واحد تنهيدة وشدها من خصرهااوتم خارج….ابتسام غير خرجات لي داز تيبقاا حال فمو فيهااو عينيهم اياكلوها تيبان بحال شي عرسان هاربين من شي قصة خياليةةة

ترقبو دائما جديد القصص بالدارجة المغربية , مع موقع قصة

قصص سفالة لها علاقة بالقصة :
قصة بنت الفقيه – قصة سفالة – الجزء 1
قصة – قصتي مع صاحب خويا – الجزء الأول –
قصة ليلة الدخلة
قصة اول مرة نمارس الجنس الجزء – 5 –

قصة سفالة كسالة في حمام الرجال – 9issa.com

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *