قصة سفالة – كسالة في حمام الرجال – الجزء 13 –

قصة سفالة – كسالة في حمام الرجال – الجزء 13 –

قصة سفالة – كسالة في حمام الرجال –

الفصل 49 من قصة كسالة في حمام الرجال 

مراد مصدوم”كككسالة؟؟ بحالة سمعتك قلتي كسالة واش منيتك؟؟”اسماعيل خنزر فيه”وي كندوي عليها “مراد مصدوم كيشوف فيه وساكت كيتسناه يقوليه راه غا برانك هذا و يبداو يضحكووولكن انماا العكس باين على ملامح سماعيل الجدية و بلي ماشي كيتفلا…اسماعيل…”دابا شنو غتمشي معايا و لا لا؟”مراد مزال مصدوم و معارف ميقول”ساط واش متأكد؟؟؟ “اسماعيل تنهد”مراد انا عارفك مصدوم دابا حيت جيتك بحالا حماقيت و لا هرب ليا مي صرحة معرفتش شواقع ليا ولكن انا باغي ديك البنت حلالي “

مراد تنهد كيفكر هو براسو راه اسراتو سهام لي كان اصلا گاع مكيشوف فيها شوفة هي لخرراا ودابا ولا كيشوفها جزء مهم من حياتو فظرف قصيرمراد طلقها بواحد تنهيدةة”سكااار ولا شكلاط؟”اسماعيل بعدم فهم”كيفاش؟”مراد بدا كيضحك”ههه ومالك اصاحبي الحب كلخك كندوي واش نخطبوها بسكار و لا شكلاط ؟”اسماعيل شداتو ضحكةة”علاه فين كانو جدودنا كيخطبو بشكلاط؟ نوض نوض نجيبو سكار ابتسام و كنعرفها ندي ليها شكلاط دوبو وتكسلني بيه ههههههههههه”مراد مقدرش يشد ضحكة تاهو بدا كيموت بضحك”وحسدتك اصاحبي اتولي تكسلك مراتك مزييااان”

اسماعيل بداا كيموت بضحك و خرجوو..ركبو فلوطوو و مشاو المحل تجاري دياال مراد نفسو لي دا ليه بتسامبحكم مراد عندو محلات فسوق تجاري …خداو بدل جديدة و لبسوهم تماك نيت بلا ميمشيو تا لدار دازو عند حلاقعدل ليهم شي تويشياات…خرجو ومشاو جيهت واحد محل المجوهراتخداا منو شي تويشيات خفاف لبتسام بما انها غا خطبة …ومكثرش لميعجبوهاش فكر تا تيجيبها و تختار لي بغات….خرجو وقصد ثاني واحد محل اخر ديال مكياج خداا منو دكشي الضروري كيف وصى البنت عمرات ليه البواطات…خرجو و ركبو فلوطوو…ضور اسماعيل ابيل و بقا شحال عاد قطع…مراد…”مع من كنتي داوي؟؟”اسماعيل…”غير سهام بغات شي حاجة على حق اترجع تقراا”مراد”انا غنبقى نديها و نجيبهاا!”…

الفصل 50 من قصة كسالة في حمام الرجال 

اسماعيل مجاوبوش…خلاه وكمل على طريقو…تا وصلو لحومة ديال ابتسام….هبط جنب واحد الحانوت…خداا من عندهم جوج كارطونات د سكار..وشي حليب و شي تويشياات خرين…دارهم فلوطو…و كملو بزز بش دخل لوطو لزنقتهم لي مضيقة و كثرت بنادم وبراهش لي اول ما شافو طوموبيل شداتهم ايموراجي بحالا شافو كريستيانو رونالدو بطبع هد طوموبيلات كيشوفوهم غا فالافلام..جاتهم عجب تجي تا حومتهم..عيالات مدليين من شرجم…وشيمن قوة الفضول هبطو حطو كراسة فباب دار..يراقبو دكشي عن قرب…

عــــند إبتــــسام
لي كانت يلاه گالسة تكحل فعينيها مقاداها فرحةةجنبها اية تنقز من هنا و لهيه تتقاد حلوة و واحد صينيةة ديال الكيسانلبسة قميص فالموف باارد شوية…كتشوف ف ابتسام لي لفرحة خارجة من تحتها خخخ.. .كتقاد عكار على فمهاا لبسة بدورها قفيطين تسلفاتو من عند ايةةلي بدورها شفراتو لختها خخخشي يشفر لشي…اما سفيان ممسوقش ماشي فهاد العالم باقي بحوايجومبدلهومش..شاد فيدو تيليكوموند و كيقلب فقنواتاية مرة مرة كضور تشوف فيه و ضرب بعينيها على حجرو…تتفكر دكشي لي شافت ديك مرة كطلع معاها سخانة و حنوكها كيحمارو…كترجع تهبط عينيها و تكوز تعطيه بطرماحتهااوتاهو مرة مرة كيهز راسو فيهم كيلقاها مكوزة ليه…كيستغفر الله ويدور وجهووكيحتارمها زعماا…

شوياا سمعو دقان فالباب….بزرباا تهزات ابتسام دخلات لواحد دخيلة كانت كوزينة زعماا تخبات فيهااوهبطات خاميةةسفيان تقاد فالگلسة و اية مشات كطير تحل الباب تا وقفها صوتو”دخلي عند ابتسام غنحل”هزات راسها بواخاا و تبعاتها مخبيات تحت الخاميةةو كيطلو من ثقابي لي فخاميةسفيان تنهد و حل لباب…دخلو وحطو دكشي عاد سلمو سلام رجولي…دخلهم سفيان لشب صالون لي كان صغيور. و فيه شريجم كيطل على زنقة…اسماعيل تنهد و عينيه كيضورو عليها باغي يشوفها توحشها…مراد شافو ساكت و سفيان ساكت و هو يهفط ليه على رجلو تا قفز..مراد ببتسامة صفرا”هه قول قول اصاحبي علاش جيناا!!”

الفصل 51 من قصة كسالة في حمام الرجال 

“حم مهم كنضن اخر لقاء كان شوياا ماشي فمحلو ولكن دابا كنضن هد لقاء فمحلو…و انا جاي طالب راغب فيد بنت ختك ابتسام لقبلتي “سفيان بتاسم…”مرحبا محدك جيتي و بيديك عامرين و نيتك حسن شكون انا بش نردك؟ لكانت هي باغياك انا معندي منزيدكم من غير الخير ديك بنت امانة من ختي الله يرحمها و بحال ختي صغيرة منبغيش ليها المضرة وتفكر وقتما بغيتي ضرها اتلقاني قدامك”سفيان تنحنح وعيط لابتسام…لي غير سمع سماعيل سميتها قلبو بدا كيضرب بجهد….تا كيحس بيه ايخرج…بتسام لي فكوزينة هازة واحد صينطيةة فيها كيساان د قهوة كتقفقف…

كيسان كيتزعزعو فيديهااا”اووييلييي اصحبتي واش نتي متأكدة من هدشي ؟ راه والله تا يقبرني هنا !”اية كضحك”وغير سيري يا هبيلة متخافيش معندو ميدير ليك”ابتسام شداتها القفقافةةهازة ديك صينيةة و كتمشى وتشطح…بقوة الخلعة …دخلات عليهم و كلها كتقفقف…تمشات جيهت خالها و عطاتو يهزتاهو هز كاس و تمشات جيهت مراد….لي كان ايهز كاس و هي تنقز”لاااا لاا هز هز اخر..”مراد….”هه ياك قهوة قهوة؟”ابتسام”اه دكشي علاش هز هادي”

مدات ليه كاسجاتو فشكل هز تاهوو و هي دوز كتقفقف مدات كاس لخر اسماعيللي كان شاارد فيهاا مكرهش ينوض ياكلها من قوة مجاتو على گانتو و مع قفيطين جاها مزير على خصرها و من تحت فخاض جاها بحال شي حوتةةبرز ليها لطاي مزيان…هز كاس و هو ساارح فيهااحطات صينيةة و تكمشات حدا خالهاا…شوية تبعاتها اية حطات طبسيل ديال كاوكاو و اللوز…و جبدات كرسي گلسات عليه…و حطات رجل على رجل تا بانو سيقانها البيضين ورجلاتهااسفيان شاف فيها محملش راسو قدام رجال…”اية اجي عاونيني نهزو هدشي”

وقفات اية تابعها يهزو سكار و تقدية لي جابو …دخلوها كوزينةة تا حطو اخر كارطونةةيلاه بغات تخرج و هو يجرها سفيان من يدها تا تزدحات مع حيط…اية قلبها بدا كينبض و شفايفها كيترعدووسفيان محس برااسو تا هبط بعينيه لشفايفها و كيدوي…”كنعجبك؟”اية كترعد بين يديه. بزز بش كطلع الهضرةة كتحس بلسانها سرطاتو”ششووييةة”سفيان كيدوي و كيخشي يدو مور ظهرهااكيحل ليها خيوطة د قفطان…”غير شوية؟؟”اية تبوريشة طالعة معاها كتفكر داك نهار فسطح كتشدها سخفة رجليها كيخواو عليهاا”بززاف “سفيان حل

الفصل 52 من قصة كسالة في حمام الرجال 

خلاها و خرج و خيوطة د قميص بين يديه…خشاهم فجيب سروال…و خرجلقا ابتسام غارقة فحوايجها و اسماعيل حال فمو فيها و مراد شاد تيليفون فيدو كيخربق فيه…دخل و گلس تابعاه اية هازة القميص بيد خخخ دكشي مجرجر فالارض گلسات و كلها تترعد و حمراا..ولكن تا واحد ممسوق ليها ..مراد …تنهد و قرر يدوي صاحبو لعول عليه بقااو هنا”مهم سي سفيان راه الخبار فراسك جينا طالبين راغبين فيد لالة ابتسام طبعا لقبلات “سفيان شاف فبتساام لي كون لقات لحيط تحفرو بضفارها و تخرج منو من قوة الحشمةةالبنت واخاا تكون ضااسرة و مقزدة قدما كانت فهاد نهار تتولي كي خروفةة…

و كي مشيشةةسفيان بتاسم…”السكوت علامة رضى…”اسماعيل ضحك و هز داك كاس القهوى يلاه جغم منوو هو يبدا يبزق و يسعل”مالح مالح مالح”اية تهزات من بلاصتها تتجري جابت ليه منديل و كاس د ماء بش يشربابتسام شادة نتافضات من مكانها غادة لعندووتتمسح ليه جيهة قلا**ويه بيدهاا …لي تحرقو محيلتو قهوة سخونة محيلتو مالحةة…خخخخ وسيرو تبعو الافلام تركية راه اتخرج عليكم…حط سماعيل كاس وخدا كاس د ماء جغمو كامل…تمشات بيه ابتسام غادة بيه لطواليط..مخليا اية گالسة حانية راسها كانت فكرتها مكرهاتش تريشها ..على هد الافكار…اما واحد مراد باغي يضحك و شاد راسو…سفيان شاف فاية”ملحة فقهوى؟ “اية هزات كاتفهاا”غير بغينا لعبو معاه شوية”سفيان مخنزز”تلعبو معاه؟؟ “گلس و هو مخنزر …مخلي اية محاملاش راسها

عــــند إبتــــسام
دخلاتو لطواليط لي كانت فيه جوج خطوات صغيوراا بزافوبدات تمسح ليه وتبرد ليها البلاصة تسووط فيهاا…تا برد شوياا ورجعات ليه روح..مشات كطير كبات ليه كاس د العصير يحيد بيه المداق من فموو…عاد شوياا خنزر فيهاا”سري لي جاي نخطب”ابتسام وعينيها غرغرو”والله تا هي لي قالت ليا ديريها بش يتفكرك بيها”اسماعيل مخنزز”نيت راه قالت ليك صح هي لمشيت دابا و خليت موك”ابتسام شداتها البكية حنات راسها عارفة راسها مدارت فيها ميصلاح…اسماعيل تنهد و شاف فيها طلعها و هبطهاا و عض على شفايفوو”احححح الحريق الحريق”ابتسام نقزات من بلاصتها”شغندير شغندير..”اسماعيل كيمثل”المساج المساج..”دخلها و رد باب الطواليط..وهبط سروال شويا مخلي غا بوكسوور..”ديري ليه مساج

ترقبو دائما جديد القصص بالدارجة المغربية , مع موقع قصة

قصص سفالة لها علاقة بالقصة :
قصة بنت الفقيه – قصة سفالة – الجزء 1
قصة – قصتي مع صاحب خويا – الجزء الأول –
قصة ليلة الدخلة
قصة اول مرة نمارس الجنس الجزء – 5 –

قصة سفالة كسالة في حمام الرجال – 9issa.com

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *