قصة سفالة – كسالة في حمام الرجال – الجزء 17 –

قصة سفالة – كسالة في حمام الرجال – الجزء 17 –

قصة سفالة – كسالة في حمام الرجال –

الفصل 65 من قصة كسالة في حمام الرجال 

تمشااو زادو شوياا تا واحد جريدة مجموعين فيها ليكوبل..كل واحد مقنت شي وحدة فشي ظليمة يشلقم فيهاااو كيقول المثل ميخرج من جماعة غير شيطان…تا سي سفيان شد لالاهم ايةوقنتها فواحد قنيتةة بوسة من هنا وبوسة من لهيه مصيصة من هنا ومصيصة من لهيه…ومرة مرة يغفلها ويحط يدها على سيد القوم…خخخخخمحسو تا وقفات السطافيط عليهم و نتااشرو صحاب الحال تابعينهم كي دجاج هربان كل واحد شدوه فقنتكي فلالس..خخخخخ و بداو عليهم يلاه طلعوووتا خوتناا اية و سفيان هوما لولين كيقول المثل و ختامها مسك…طلعو سطافيط…غاديين بيهم لحبيبس…واحد 24 ساعة يتگلاصاو فالفريگو….

عنـــــد بتسام
كملو تحلية و كل شوياا سيدي محمد كيموت بضحكتتعاود ليه بتسام على طرائف لي وقعو فدربهم مؤخراجارتهم الغليضة لي كضل دير ريجيم ويوغا وسبور و عمرها نقصاتحيت كانت كتاخد كينة ديال دردك وسحاب ليها كينة د فيتامينات…وتعاود ليه على ياماتها تتبيع بريواتونهار شدو بزناز ديال حومتهم…و الحكايات ديال الاحياء شعبية لي مكتقاداش….اسماعيل عجو الحال ان باباه رتاح ليها و عجباتو و غالبا سيدي محمد ماشي من نوع لي دغيا كيعطي وجه لناس ويضحك معاهم…

فجنب فخيثةة محاملاهاش كتشوف فيها بحالا شايف خرية محطوطة وريحتها عطات تتجيب ليها القررف…تنهدات فخيثة و حيدات سنسلة من عنقها ثقيلة دياال ذهب و حطاتها فوق طابلة…تحت انظار الجميع فخيثةة كتأفأف…”خنقاتني…وجو سخون صهد “مد ليها سماعيل كاس د ما تشربوو…شويااا وقفات بتسام غادة لطواليط…مخلياا صاكهاو تمشاا معاها سماعيل يوريها طواليط فين جاا…كيمشي ويديه كيتساراو على مؤخرتهاسيدي محمد جاتو شي مكالمةوقف مشاا يجاوب عليهاافحمام…كانت ابتساام كتقضي حاجتهاسالات و غسلااتشافت معطر جوزعما مني تسالي رشو دكشي لي دارت رشااتو…

يلاه بغات تخرج و هي تحس براسها تهزاتوشكون من غيرو خخخ…هزها ودخلها حمام وسد البابگلساها فوق واحد بوطاجي ديال لفابوووفرق ليها رجليها مطلع يدولطوطووابتسام طلعات معاها تبوريشةة تتبعدوو”اويلي ايشووفوناا سماعيل حشوومة والله بعد بعد”هه هو غا مسوقبدا كيطلع يدو تا فوق حيد ليها سليب و خشاه فجيبو…و تحنى فرق ليها رجليهااوهي تسد عينيهااخخخخ كشفت

الفصل 66 من قصة كسالة في حمام الرجال 

فخيثة”كيفاش ؟ راه كنت حاطاها حدا صاكك كنقوووليك فيناهي سنسلتي ياااا هاد شفاارة”ابتساام قلبها كيضرب تتهز راسها بلا و عينيهاا تغرغروو كدوي و عويناتهااا بداو كينزلو منهم دموعهااا كدوي مخنوقةة”اقسم بالله والله يرزيني مهزيت شي حاجة هاكو قلبو”مدات ليهم صاك….سماعيل شدها من يدها و هز صاك مدو ليها”شدي صاكك “شاف فمو شوفاات حادين مخنزز و عااض على سنانو محاملش راسوو”واليدة سنسلتك القاوها لملقيناهاش انشري ليك وحدة خرى”فخيثةة و عينيهاا كيخرجو منهم شرارةة”لاااااا مبغيتش بغيت سنسلتي كانت كادو بغيتها دابا قلبوو صاكها”ابتسااام مبقاش قادرة تحمل حياتها كاملة عمر شي حد قال عليها شفارة كانت تتخدم و تحررها بعرق كتافهامخلات باعت بريوات مخلات كسالة فحمام رجال بش متخرجش لطريق دشفرة…

ولا طريق الخايبةةةمحافظة على عراضهاا تنهداات و هي تتلعن راسها كون غا بقات فخربتهم و تعشات ب بيضة مسلوقةة حسن ليها من هد الذل و السبان…محسات تا حلات داك صاك و بداات تسوسو قدامهم وكتغوت و تنهج سادة عينيها”انا ماااااااشي شفااااارة انا مااشي شفااارة”حلات عينيها بان ليها كولشي ساكت كيشوفو فالارض…حنات راسهاابان ليها سنسلة فالارض…تحنى سماعيل هزهاا بين يديهاافخيثة طلقاتها بواحد ضحكة”اوى يا شفيفيرةة صحاب ليك انا معارفاش لي بحالك؟ شفتي ولدي قلتي دجاجة بكامونهاا وبغيتي تستغليه؟ ولكن انا ماشي هبيلة عارفاك باغا المال و العز و الجاه باغا ولدي ورزقو ولكن مزااال متولدات لي ضحك على فخيثة و تلعب بيها وبولدها و نخليك تلعبي بيا وبولدي مزاال شتي نتي البوليس لي ايفكوني معاك سمعتي؟

البووووليس يديوك فين ترباااي يهرسو ليك داك راس بش تعلمي تهزيه لفوق و تشوفي فولاد عائلات الغنية “ابتساام رجليها كيترعدوو عليهاا مقادااش ثيق هدشي راسها اينفاجر عينيها حماارو و قلبها تزير كل كلمة كتكرر فودنهاا بحاال شي نوطة …عينيهاا تجمدو دموعها فجفونهاا كتسمع دوك كلماتوقلبهاا كيضرب….فخيثة شاافت ف سيدي محمد مخنزرةة”شكتسنااو عيطو لبوليس ولا عرفتو شنو انا غنخرجها من هد دار بيدي…”تمشاات عندها يلاه اتشدها من يدها تا شدها ليها اسماعيلمزير على يدهاافخيثة مصدومة من ولدهااسماعيل و عينيه شاعلة فيهم عافيةة”متقيسيهاش”فخيثة يدها ضراتهاا حيدات يدها و رجعات لور…اما بتسام ت

الفصل 67 من قصة كسالة في حمام الرجال 

تا سمعو شي صوت…ضارو كاملين بتجاه صوت كان مراد كيصفق..وكيضحكاسماعيل شاف فيه مفاهم والومراد كيضحك”مالك اصاحبي ؟ صفق واش مكتشوفش هد الموهبة الضائعة قدامك؟؟؟”اسماعيل مفاهمش اصلا اش كيقول…”شكتقصد از*بي؟؟؟ دوي وضح هضرتك “مراد جمع ضحكةة و جبد تيليفونو من جيبو مدو اسماعيلشدو سماعيل وبدا كيشوفتا كيتصدم كانت مو كتهز سنسلة وكديرها فصاك بتسام فوقت فش هو وياها مشا لحمام وسيدي محمد كان عاطيها بظهر كيدوي فتيليفوناسماعيل عروق جبهتو ترسمو صعر ديال بصحمحس تا بدا كيغوت ويخصر فهضرةة”شهااد ق**لاوي شهاد الخراا واش انا جايبها؟ بش تبهدلوها؟؟

واش انا ماشي راجل بش تردوني قدامها بوكيمون؟؟ الواليدة واش انا ماشي ولدك؟؟ بش تحفري ليها واش انا قو**اااد؟؟؟؟؟”خنزر وهو محاملش راسووشد بتسام من يدها و جرها خارج…مخليهم مراهسيدي محمد تحنى هز تيليفون شاف فيديو و تنهدخنزر فيها و بدا كيتمتم….وداز مخليها واقفةمراد هز تيليفون و طلعها و هبطهاا”كان كيسحاب ليا بعقلك اخالتي فخيثة”خرج ومخلينهاا واقفة كتمتم..مراد خرج بان ليه سماعيل مركب بتساام ومكسيريتنهد…

“حمد لله جيتي فوقت منااسب كون مشتهااش و جاب الله صورتها كون ظلمو البنت مسكينةة”ركب فلوطو ديالو و تفكر سهامبدا كيضحك ودوز ابيل لسرباي لي كان وصاه يقابلهااقاليه بلي سالات ماعن و خرجات من شي نص ساعةقطع وبدا كيموت بضحك…سااق لوطو لجنب فيلا و وقفها گالس كيتسنااها تبان ليه يضحك عليها شوياا يعلمها تخليه منشوور …وتستحمرووو….

عنــــــد إبــــتــسام
كانت گالسة فلوطو و ووجها بين يديها تتبكي و تنخصص وتقول وااش بغاو الدموع يحبسوو عمرها تخيلات راسها تحط فهاد موقف…كتفكر هضرة لي سمعات كيزيد قلبها يتقبط…اسماعيل تعصب غير مزايد ز يزيد فسرعةة وصوت بكاها و دموعها كيحرقو من داخلكون مكانتش مو كون دار فيها جريمةة مكيحملش ضلم و الحقرة وخصوصا ضلمات بنت لي بغاها قلبو…فراناا و ستاسيونا فجنب…حل زاج د لوطوو و بداا كيتنفس الهوااء…كيحاول يكالمي راسووضوور وجهو بانت ليه كتبتي…”وصاااافي الق**لاو**ي سكتي “ابتساام عاد مزادت تتبكيوجها ولا بحال شي مطيشةة حمر و بكا رد عينيها منفوخينتنهد بقلة حيلة وتحنى عندها حل ليها صمطة د لوطو و جرها لعندو

الفصل 68 من قصة كسالة في حمام الرجال 

سماعيل هز ليها راسهاا و كيشوف فيهاا”صافي بردتي؟؟؟”ابتساام تتهز رااسها باه…اسماعيل بتاسم وباس ليها راسها …”كنبغيك”ابتساام عينيهاا لمعوو اول مرة كيقولها ليهاا…قلبها تهز من بلاصتو….معرفات واش تبكي ولا ضحك…فالاخير قرات ضحك…بتاسم هو الاخير و شد ليها يديها بين يديه…”غنتزوجو و ندير ليك اكبر عرس و خلي كولشي يعرف ابتساام ولات دياالي و حلالي و مراتي و عمري وعشقي وسلطانتي…”ابتساام قلبها كيزدح مع كل حرف كيقولو…

ضحكات و هي معنقاه…”حتى انا كنبغيك“بتاسم وعنقهاا”انا كثر اوجه البالة”ابتساام بعدات و خنزرات فيه”ياك اوجه الطاوة ؟”سماعيل …”اه اوجه البرويطة”ابتسام..”ياك اوجه اللاطا؟”اسماعيل”ايه اوجه موس”ابتسام..”واخا يا وجه رويدة”اسماعيل..”ايه اوجه الكراطة”ابتسام..”ديرها فين تجيك اوجه كسكاس”اسماعيل”هاهوا دايرها فين تجيه اوجه لبراد”ابتسام…”وجه الغربال”اسماعيل…”سكتي لا نصمك مك اوجه البسباس..”ابتسام سكتات مطولة فيه شووفةةتا طلقوها بضحكة بجوج بيهم..”هههههههههههههههههههه”اسماعيلرجع جرها و عنقهاا”كنبغيك لربك..نتي ضو عينياا”ابتسام سكتات و عنقاتو…مخليا ودنها على قلبو كتمزك لدقات قلبو…

فمــــكان اخـــر
كانت كتمشى و تجر فرجليهااحسات بالفقر و معنى ديالو صعيب ميكون عند ريال…كتشوف فيديها حالتهم حالة ضفارها تقشرو و تهرسوورجليها ضروهااغادة و كدعي فيهشعرها تخبل و حالتها حالة بالمااءغادة و دعي فيه….تا شعل ضوء ديال شي لوطو فوجهاا…هزات يدها مكاليا على ضوء بش تشوف شكون…تا كيبانو ليها بيبان اللوطو تحلو و هبط منهااكيصفر….”مممممم كي جاك حك الماعن؟”سهام محسات تا حيدات كعبها العالي وشيرات بيه كون مخوا ليه كون جاه فسنطيحتو خخخخسهام كتغوت

“الله يلقيها ليك واش نت مريض و لا حمق علاش علاش درتي لياا هدشي علااااش”كدوي وضرب فيه وهو مكالي وكيضحك…تا جات طايحة على ركابيها تتبكي…و تغوت”كلب كلب ماشي راجل شنو فرق بينك وبينهم…”تتبكي و تنهج..وعينيهاا على سبة دغياا دمعوومراد بقاات فيه مسحابلوش اتبكي…تحنى مد ليها بصطامها و لكارط بونكي…”ديزولي كنت باغي نعلم درس”سهام بالبكا طلعات فيه راسها”علاش

ترقبو دائما جديد القصص بالدارجة المغربية , مع موقع قصة

قصص سفالة لها علاقة بالقصة :
قصة بنت الفقيه – قصة سفالة – الجزء 1
قصة – قصتي مع صاحب خويا – الجزء الأول –
قصة ليلة الدخلة
قصة اول مرة نمارس الجنس الجزء – 5 –

قصة سفالة كسالة في حمام الرجال – 9issa.com

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *